ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي وصل إلى أقصى حجم في 2020

| 08.10,20. 12:37 AM |

ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي وصل إلى أقصى حجم في 2020




أعلنت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية في مؤتمر صحفي عقد في مقر الأمم المتحدة بجنيف يوم الثلاثاء، أن ثقب الأوزون فوق القطب الجنوبي قد وصل إلى ذروته عام 2020 وبات واحدا من أكبر وأعمق الثقوب في السنوات الأخيرة.

ويستند هذا الاكتشاف إلى الملاحظات التي أجرتها وكالة كوبرنيكوس لمراقبة الغلاف الجوي التابعة للاتحاد الأوروبي.

برتوكول مونتريال

تم اتخاذ تدابير مختلفة لتقليل الثقب على مدى السنوات الـ 35 الماضية، كان أهمها بروتوكول مونتريال، وهي معاهدة دولية تهدف إلى حماية طبقة الأوزون من خلال التخلص التدريجي من المواد المسؤولة عن زيادة ثقب الأوزون مثل مركبات الكربون الهالوجينية، الكلور والبروم وغيرها.

وأكد خبراء أنه منذ فرض القيود على مركبات الكربون الهالوجينية المدمرة للأوزون، بدأ الثقب يتعافى ببطء فوق القارة القطبية الجنوبية، ولكن بالرغم من هذا التحسن البطيء صرحت كلير نوليس، المتحدثة باسم المنظمة العالمية للأرصاد الجوية خلال المؤتمر الصحفي: " لا يمكننا أن نشعر بالرضا".

وأضافت أن الثقب زاد في 2020 بسرعة من منتصف أب/أغسطس، وبلغ ذروته عند حوالي 24 مليون كيلومتر مربع في أوائل تشرين الأول/ أكتوبر، ويغطي الآن 23 مليون كيلومتر مربع، وهو أعلى من المتوسط في السنوات العشر الماضية، ويغطي معظم القارة القطبية الجنوبية.

يتأثر ثقب الأوزون في القطب الجنوبي بشكل أساسي بالمواد الكيميائية التي يصنعها الإنسان بما في ذلك مركبات الكربون الهالوجينية الكلور والبروم التي تنتقل إلى الستراتوسفير وهي طبقة من الغلاف الجوي على ارتفاع 10-50 كيلومترًا فوق مستوى سطح البحر.

وتتراكم هذه المواد الكيميائية التي تشمل الكلور والبروم وغيرها في الستراتوسفير حيث تظل غير نشطة كيميائيًا في الظلام. وتنشط هذه المواد بمجرد عودة ضوء الشمس إضافة إلى تأثرها سلبيا مع درجات الحرارة الأكثر برودة والتي تقدر بأقل من -78 درجة مئوية.

يجدر بالذكر أنه تم رصد تآكل طبقة الأوزون فوق القارة القطبية الجنوبية لأول مرة عام 1985.

eruo


(Votes: 0)

Other News

كم يسافر فيروس كورونا في الهواء؟.. خبراء يحددون المسافة علماء يكتشفون 24 كوكبا قد تكون صالحة للحياة شرب القهوة قبل الفطور.. تحذير طبي من"خطر كبير" "واتس آب" تجهّز لتغيير جذري يحمل خبرا سارا العلماء ينجحون بإعادة بناء وجه مومياء طفل مصري بدقة اكتشاف "سفينة أشباح" غامضة بحالة ممتازة رغم بقائها 400 عام تحت الماء اختراع يخفض الضوضاء رغم ترك نوافذ البيت مفتوحة هواوي تعلن عن أحدث هواتفها بسعر منافس "فيسبوك" تدفع أموالا لمستخدميها لإغلاق حساباتهم لأول مرة في العالم.. استنساخ حصان مهدد بالانقراض من مادة وراثية عمرها 40 عاما ..فيديو شركات دوائية تستعد لإنتاج كميات غير مسبوقة من لقاح كورونا 7 علامات قد تشير إلى إصابتك بفيروس كورونا "من دون أن تدري" الحلم يتحقق في اليابان.. فيديو مذهل للدراجة الطائرة بعد نجاح تجربة الفئران.. "بشرى طبية" لمن يعانون آلام المفاصل النساء الحوامل وشرب القهوة.. دراسة طبية تحسمُ الجدل Lexus تعلن عن تحفتها الفاخرة الجديدة يابانيون يخترعون كمامة تتحدث "نيابة عنك" وتترجم كلامك تسريبات تكشفُ تصميم هواتف آيفون المقبلة بعد 25 عاما.. مايكروسوفت ستوقف الدعم التقني بشكل نهائي لمتصفح "إنترنت إكسبلورر 11" علماء "يعدّلون" إنزيم "مكافحة الشيخوخة" في تجربة مذهلة تبشر بعقاقير "تطيل" العمر شاهد: أول هبوط لمكوك أمريكي مأهول منذ 45 عاما ابتكار نسيج جديد يضمن تبريد الجسم من دون مكيف عالم تونسي يساهم في إطلاق مركبة "ناسا" للمريخ أطفال العالم في خطر.. "تحذير" من أضرار يتعذر شفاؤها الكشف عن لغز "مومياء الصارخ" وقاتل رمسيس الثالث معدية أم غير معدية؟ علماء يحسمون جدل "جزيئات كورونا الطائرة" "مفعول سحري".. دراسة تصف تأثير القرفة على صحة الإنسان تقرير دولي: العالم يواجه تهديدا "أخطر" من كورونا رحلة البشر إلى المريخ ممكنة تقنيا من دون أي موعد في الأفق علماء يكشفون قدرة المرضى على شفير الموت من سماع كلمات الوداع قبل الوفاة