طالب يصمم جهازا يحتمل أن ينقذ الحياة ويوقف نزيف الدم بسرعة

| 06.07,21. 04:21 AM |

طالب يصمم جهازا يحتمل أن ينقذ الحياة ويوقف نزيف الدم بسرعة



صمم أحد الطلاب جهازا يمكن أن ينقذ الأرواح ويوقف فقدان الدم بشكل كارثي من جرح طعنة، عن طريق الضغط على المنطقة.

وطوّر جوزيف بنتلي، طالب التصميم والتكنولوجيا في العام الأخير في جامعة لوبورو، REACT، وهو حاليا في مرحلة النموذج الأولي.

ويستهدف الجهاز مناطق الجرح التي يصعب عادة علاجها، مثل تلك الموجودة في الإبط والفخذ والبطن.

ويمكن أن تنزف ضحية الطعن حتى الموت في غضون خمس دقائق فقط، لذا فإن الأولوية بالنسبة للمستجيبين الأوائل هي وقف فقدان الدم المفرط.

ويمتلك المسعفون مجموعات حزم الجروح التي يستخدمونها لعلاج ضحايا الطعنات، ولكن نظرا لأن الشرطة عادة ما تكون في البداية في مكان الحادث، فقد أراد السيد بنتلي إنشاء منتج يمكنهم استخدامه.

وقال إن رد الفعل أسرع وأكثر فاعلية من الطريقة التقليدية لتعبئة الجرح، ويمكن إزالته بأمان في الجراحة بمجرد أن يؤدي الغرض منه.

وعادة ما تستخدم الشرطة والمسعفون مجموعة أدوات التحكم في النزيف التي تحتوي على شاش يتم ضغطه في الجرح بقوة كبيرة.

وفي بعض الحالات، يمكن دفع الشاش إلى الجرح في إجراء يُعرف باسم تعبئة الجرح، وملء الفراغ داخل الجرح، وتوفير ضغط داخلي على الموقع وإغلاق أي شرايين مقطوعة.

وقال بنتلي: "هذا غير قابل للتطبيق في الجروح الموجودة في تجويف مثل البطن، حيث قد ينفد منك الشاش في محاولة لملء الفراغ".

ويعمل REACT على المبدأ نفسه، ولكنه يقوم بذلك "أسرع وأبسط من تعبئة الجرح، والتي يمكن أن تستغرق ما يصل إلى دقيقة وإذا لم يتم تعبئتها بإحكام كافٍ، فيجب إزالتها والبدء مرة أخرى".

وعندما تُنقل الضحية إلى المستشفى، يحاول الجراحون إزالة الشاش من الجرح، ولكنه غالبا ما يمزق الجلطة الدموية، ويتسبب في بدء النزيف مرة أخرى.

وقال بنتلي: "يعمل التفاعل مثل البالون الموجود داخل معجون الورق، ويمكن إزالته بأمان مع ترك الجلطة سليمة".

ويتكون الجهاز من جزأين: غلاف من السيليكون، يُعرف باسم السدادة، وجهاز محمول باليد يسمى المشغل.

وتدخل السدادة أولا في الجرح ثم يتم توصيلها بالمشغل، وبعد تحديد موضع الجرح على الجهاز، ينتفخ المحرك بعد ذلك إلى ضغط محدد بناء على موضع الجرح، لمنع حدوث نزيف داخلي.

وقال بنتلي: "إن التطبيق البسيط وإجراء التضخم الآلي لنظام REACT يجعله يغير قواعد اللعبة بالنسبة للمستجيبين الأوائل".

ويهدف بنتلي، الذي قدم طلبا للحصول على براءة اختراع في المملكة المتحدة لنظام REACT، إلى زيادة تطوير النموذج الأولي ليشمل مواقع الجرح في أجزاء أخرى من الجسم.

وقال: "تطوير الأجهزة الطبية يستغرق وقتا طويلا، ولكن نأمل في غضون سنوات قليلة أن يُستخدم نظام REACT للسيطرة على النزيف وإنقاذ الأرواح".

RT/DailyMail


(Votes: 0)

Other News

أبحاث تزف بشرى لمرضى السكري.. وكلمة السر في "الكبد" لماذا يخاف العالم من المتحور "دلتا"؟ الخبراء يحددون الخطر جهاز لربط الفكين..ابتكار نيوزيلندي لإنقاص الوزن "تحويل الخيال العلمي إلى واقع".. "سيارة طائرة" تكمل أول رحلة لها على الإطلاق بين المدن 7 فوائد غير متوقعة للكرز.. و"ميزة سحرية" للنساء من تلقى جرعتي لقاح كورونا.. هل يحتاج لتطعيم آخر؟ تناول الشوكولاتة وحرق الدهون.. دراسة طبية تكشف مفاجأة صادمة توصية علمية.. تناول نوع "رخيص" من الأسماك يحميك من "السكري" الصين تكشف عن تاريخ أول رحلة مأهولة إلى المريخ دراسة تحذر الأطفال والمراهقين.. "عارض خطير يحدث أثناء النوم" على غرار الطائرات.. تزويد سيارات أوروبا بـ"صندوق أسود" "كسر القلب" يؤدي للوفاة.. دراسة تخبرك بما يفعله الحزن بالبشر موقع فيسبوك يطلق خدمات صوتية جديدة طال انتظارها "سمكة مذهلة" عمرها 100 عام.. وفترة حملها 5 سنوات اختراع ثوري.. جهاز يكشف "رائحة كورونا" بدقة متناهية منظم ضربات قلب جديد يحدث ثورة علمية العثور على قطعة كهرمان عمرها 900 مليون عام وبداخلها حلزون لأول مرة منذ 20 سنة.. دواء جديد للزهايمر ينال موافقة أميركية مصر تسجل إنجازاً صحياً.. وتخاطب منظمة الصحة لإعلانه اكتشاف "القاتل الغامض" لمرضى كورونا في مصر علماء بريطانيون يبتكرون "قنبلة سكر" تقضي على الخلايا السرطانية "الجشعة" في ثوان العلماء يكشفون الغموض وراء عدم قدرة البشر على تذكر أي شيء من الطفولة المبكرة "بدون مجاملة".. تطبيق يكشف انطباع الآخرين حول شخصيتك الفطر القاتل وكورونا.. هذه هي الحقيقة العلمية بعد خمسة وعشرين عاما من العمل.. إنترنت إكسبلورر يتقاعد الطهي بهذا الزيت.. مفيد جدا لصحة القلب ويخفض الكوليسترول عالم يزعم امتلاكه إجابة وافية تحل لغزا علميا شائعا يقول: لماذا نحلم؟! لا تلقحوا الأطفال.. منظمة الصحة العالمية تقدم "النصيحة" البرتغال تقيم أطول جسر مشاة بالعالم.. وأول عابر يصف التجربة الخلايا الحرارية.. ابتكار مصري قد يغير مفهوم الطاقة النظيفة